Tag Archives: Mars

كائنات فضائية تزور بورسعيد مدينة الأبطال

قررنا نروح بورسعيد، دالوقتي احنا متجوزين ومعانا الورقة اللي الناس عايزاها . أخيراً هنقدر نسافر حته تانية غير شواطئ سينا اللي بقت ملجأ لكل اتنين حبيبة مش لاقيين مكان تاني يلمهم.

ابتديت أدور على مكان للاقامة على الانترنت وفي دليل السياح الشهير Lonely Planet لاقيت أماكن كتيرة ولن كلها مليانة تماماً لغايط اما أخيراً لاقيت مكان في الفندق العظيم ميريلاند مكان بسيط في وسط البلد وسعر الغرفة المزدوجة 50 جنيه رحت قلت يا بت يا قطورة: زي الفل مش مهم المكان يبقى غالي ودلع المهم اننا نروح نتفرج على المدينة.

وصلنا مدينة بورسعيد انا وهو وقت صلاة الجمعة، أولا أنا في حياتي ماسمعت كدة، الميكروفونات كان صوتها عالي بدرجة بشعة حتى اننا مكناش عارفين نتكلم مع بعض كأنك معدي على فرح شعبي، الجوامع ضخمة الحجم وكل جامع معلي الميكروفون على الاخر وحاجة اخر رعب وعلى رأي عزيزي الأنجليزي الحاجة الوحيدة اللي سمعناها من الخطبة كانت على “تلبس بنطلون ولا جلابية”.

المهم أنا لسة متفاءلة متحمسة ومتشمسة ومقررة اتفرج واتبسط

كنت كلمت اصحاب الفندق وحجزت معاهم أوضة بأسمي :”مدام قطورة”

وصلنا “الفندق” بعد ساعة ونص لف ولقينا الراجل صاحب الفندق موجود والبنت اللي حجزت معاها بصتلنا من فوق لتحت

قلنا مساء الخير

بصتلنا بدهشة مرعبة كأنها شايفة قدمها 2 من المريخ ومردتش السلام وسألتني بشكل مستهزئ وسخيف

هو “ده” منين” — قلتلها والله ممكن تسأليه هو واقف قدامك–راح قالها من بريطانيا– قالتلي وانت منين بقى؟ قلتلها من مصر

بنفس الدهشة والتريقة قالت لصاحب المكان: ينفع كدة؟ راح قايلنا لأ ماينفعش

قلنالهم هو ايه اللي مينفعش احنا متجوزين!!! متجوزييين!!!!

– معاكوا عقد جواز – قلنالوا اه طبعاً

ورحت مطلعة الورقة السحرية من الشنطة ، مسكها وقعد يتفرج فيها ويقراها المدة 15 دقيقة، كل كلمة في العقد كلمة كلمة وبنهم يبصلنا بصة ويطلع ضحكة.

مابين الاهانة والغيظ والتريقة على الموقف مضينا على ورق حجز الغرفة وطلعنا- اخدنا نفس عميق وضحكنا فشخ “واضح يا عزيزي ان موضوع الجواز ده مقلب واننا مش هنسلم من سكان الأرض”

بعد 10 دقايق قبل ما ننزل نتفسح حاولنا نقفل باب الأوضة اللي بالمناسبة كانت أوضة لطيفة ونضيفة ومفيهاش مشاكل غير الباب اللي مش بيقفل!! طب هنعمل ايه؟؟ نزلنا ننده للناس اللي تحت دول راحت البنت الخارقة اديتنا بصة وقالتلنا بتريقهة مش عارفين تقفلوا الباب هئ! طب تعالوا ورايا- أخدت المقتاح وقفلت الباب معرفناش نتفتحوا تاني!! يا بنتي احنا عايزين ناخد حاجتنا وعايزين نقدر نقفل ونفتح الباب براحتنا لكن الباب تربس! وهي قررت تنزل تستنى الراجل بتاع الأبواب لما يجي واحنا هنقعد نستناه لمدة ساعة! قلنالهم يا جماعة احنا مش جايين نقعد في فندقكم الجميل ويا ريت تشوفولنا حل، قالولنا “هو نظامنا كدة واللي مش عاجبة يمشي”

كنت في وسط المهزلة دي باتصل بباقي فنادق بور سعيد اللي كان معظمها مليئ بسكان الأرض الغير عشريين

لحد ملقينا أوضة في فندق غالي 5 نجوم وقررنا ان أبو أم وسط البلد على أهل مدينة الأبطال- هنروح نقعد في العز وناكل الوز وطظ في أي حاجة. رحنا كاسريين الباب المعصلج وواخدين حاجتنا وماشيين ورحنا فندق البهوات اتعاملنا زي البهوات!! “يا فندم حضرتك تأمري”

بعدها  ركبنا العبارة ورحنا زورنا بور فؤاد اللي مفيهاش غير شارعين جمال فيهم بيوت قديمة معمولة على طراز الخوجات اللي سقفه مايل اللي بتملكها هيئة قناة السويس!

طبعاً كل تمشية في الشارع بتنتهي بزفة أو بخناقة— ليه سكان المريخ ينزلوا على الأرض!! احنا فعلا ملناش حق!

ومفيش حاجة بتنفع! من ضمن ال 49 سؤال (في 15 ساعة) بتوع where are you from?

تجاهلنا شوية وردينا على شوية بان انا من مصر وهو من بريطانيا وشوية كمان باننا من باب اللوق بس هوة بيصبغ شعره وبيستخدم فير أند لافلي!! ولا فارق!!ولا بنكلة!! لسة برضو من المريخ!!

لحد واحنا مروحين- ركبنا تاكسي يوصلنا لمحطة الأتوبيس راح الرجل سألنا انتوا منين رحنا ساكتين مردناش عليه

وبعدين قبل ماننزل راح مطلع المبااااايل الحديث أبو كاميرا وقايلنا ممكن صورة؟

احنا: عايزنا نصورك؟

هو : لأ عايز أصوركوا

أنا: أنا عايزة افهم هو احنا كائنات فضائية

قالي وهو بيفرجني على موبايله صورة: هاا هااا لا بس ولا مؤاخذة اصل أنا بحب اخد صور تذكارية للزباين

يا ترى هي شبهي ولا شبهه؟

Advertisements