كلنا ليلي

ده اعلان كلنا ليلى

عمرك مرة عيشتى أو حسيتى أو حتى سمعتى عن قصة كان محورها ظلم للمرأة فقط لأنها أنثى تعيش فى مجتمع ذكورى؟

ممكن تتذكرى تحكمات منزلية، أو مضايقات فى العمل، أو معاكسات فى الطريق العام أو تجنى سواق تاكسى، أو تحرشات فى المواصلات أو حتى كبت لأحلامك.. ممكن تفتكرى لما رجعتى من الشغل هلكانة والمفروض تواصلى أعباء المنزل والزوج دخل ينام أو راح يقرأ جرنال.. أو حتى لو ربة بيت، ممكن يجى على بالك يوم اتهنتى فيه أو شعرتى بمعاملة تقلل من أهمية دورك فى المجتمع..؟!

من هنا كانت الفكرة: يوم “كلنا ليلى”..

هدفنا

استخدام التدوين كساحة لحوار مفتوح للعمل على تحسين مكانة المرأة والتخلص من الموروثات والعادات الإجتماعية القديمة التى تقلل من شأن المرأة فى المجتمع وتعطى الأفضلية للرجال على النساء.

يوم نجتمع فيه سويا.. حتى تصل اصواتنا الى الشاطئ الآخر.. نتحدث ونستمع ونناقش..

خطتنا

كانت العادة فى السنتين السابقتين أن يكون يوم 9-9 هو يوم الإنطلاق، ولكن هذا العام تقرر تأجيل اليوم الى ما بعد رمضان..

يوم 19 أكتوبر وفى ساعة معينة.. ننطلق جميعا ونكتب عن الأنثى فى مجتمعاتنا.. خبرة شخصية.. تجربة سمعت عنها.. قصة.. رأى.. حوار.. مناقشة.. تعليق.. ترجمة.. السخافات اليومية من اى زاوية تفضلينها..

كلنا نتكلم فى وقت واحد نسمع صوت واحد، رسالة واحدة مفادها مللنا من تهميش همومنا واحلامناـ وتأجيلها الى حين ميسرة، والإدعاء بإننا واخدين حقنا وزيادة!

فلنتكلم جميعا عن المرأة التى نريدها، عن معنى المساواة الحقيقى. لنتكلم عن مشكلات حقيقية وواقعية، لنتكلم عن أنفسنا بصدق ولننتقد أنفسنا ايضا. فليس عيوب المجتمع خطأ الرجل فقط، ولكن النساء مشاركات أيضا فى السكوت عن حقوق تهدر أو ممارستها الظلم على غيرها من الإناث أو ترسيخ افكار بالية فى عقول الصغار..

اكتبوا يوم ليلى تدوينات حرة من منطلق قوة المرأة ومكانتها فى المجتمع لا من منطلق ضعف وقلة حيلة.. اكتبوا من منطلق قدرتها على التغيير لا من منطلق تمنيها ورغبتها..

فالمجتمع لن ينصلح حاله ونصفه لم يحصل على حقه بعد

كيفية الإشتراك..

المرحلة الأولى:

كتابة تدوينة للإعلان عن الفكرة ، يرجى إضافة اللوجو المصاحب لليوم، والإشارة الى المدونة الرئيسية، ثم إرسال لينك التدوينة مرة أخرى على بريدنا الإلكترونى أو تركه كتعليق

المرحلة الثانية

بعد الإشتراك فى الجروب المسؤول عن المناقشة، على كل المشاركين الكتابة عن مشاكل ليلى بأى طريقة متاحة للتعبير، مع وضع اللوجو فى التدوينة والإشارة ايضا الى المدونة الرئيسية فى اليوم المتفق عليه مع باقى المشاركين.

جديد هذا العام هو المشاركة بلقاء مسجل مع اي شخص يروق لكم الحديث معه ممن ليس لهم علاقة مباشرة بالأنترنت حيث يتحدث الشخص المعني باللقاء في المشاكل الحالية ووجهة نظره تجاهها. أو يمكن تسجيل حوار مع شخص قريب لكم وكبير في السن ليتحدث عن خبرته أو انطباعاته أو ليلقى الضوء على مالم نعاصره ليتثنى لنا المقارنة بين حال “ليلي” فيما سبق وحالها الآن وهل حدث تحسن أم تدهور في وضعها .. وهكذا.

لمزيد من التفاصيل برجاء الإطلاع على المدونة الرئيسية لفاعليات العامين الماضيين

http://laila-eg.blogspot.com

ولمعرفة من نحن.. وعن كواليس “كلنا ليلى” فى أول عام..

http://lasto-adri.blogspot.com/2006/09/blog-post_115774973531368922.html

ويمكنك كذلك الإستفسار عن أى تفاصيل أخرى تودين السؤال عنها..

وإنتظرى باقى التنويهات تباعا..

2 responses to “كلنا ليلي

  1. بسم الله
    السلام عليكم
    وهل يليق لمدونة تهدف إلى مساتدة المرأة أن يكون شعاراها امرأة عارية راقدة فى حوض مياه؟؟ أية انطباع تودن توصيله عن المرأة
    وشكرا.

  2. عزيزتي المسلمة
    الانطباع اللي انا عايزة اوضحه هو باختصار شديد بالظبط اللي انت اخدتيه
    يعني
    لو انت شايفة مبدئيا ان الصورة اللي على المدونة دي صورة خادشة للحياء وبرضو شايفة انها تدل على ان اخلاقي مش كويسة يبقى برضو بالرغم مل ده المفروض تقبلي اني بدافع عن المرأة وعن حقوقها
    لاني بدافع عن كل الستات المحترمات منهن والمنحلات
    وبدافع عنهم ضد أولا الستات اللي زيهم وبيفكروا زيك
    اتمنى انك تردي عليا عشان نتكلم
    شكراً

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s